منح المحامية الحقوقية الإيرانية ستوده إجازة من السجن لمدة 5 أيام

News

تم منح محامية حقوق الإنسان الإيرانية السجينة نسرين ستوده إجازة من السجن لمدة خمسة أيام لأسباب صحية، وفقا لما قاله زوجها.

وخلال فترة الإجازة، تخضع ستوده لفحوص طبية مختلفة، وفقا لما كتبه زوجها رضا خندان عبر صفحته على فيسبوك اليوم الخميس. كما نشر صورة لزوجته ستوده وطفليها بعد الإفراج المؤقت عنها من سجن قرتشك جنوب العاصمة طهران.

وفي الأشهر الأخيرة، كانت صحة ستوده مثيرة للقلق، خاصة بعد إضرابها عن الطعام الذي استمر قرابة 50 يوما في العام الماضي. ومن بين مشكلات صحية أخرى، تعاني المحامية السجينة 58 عاما من اعتلال القلب.

ومن خلال الإضراب عن الطعام، كانت المحامية الناشطة في مجال حقوق المرأة تحتج على أوضاع السجناء السياسيين خلال جائحة كورونا. وبعد ذلك، ثبتت إصابتها هي نفسها بالفيروس.

تمت محاكمة ستوده وإدانتها بتهمة “نشر دعاية مناهضة للدولة” من جانب محكمة ثورية في عام 2018، وصدر بحقها حكم بالسجن 33 سنة وستة أشهر وأيضا 148 جلدة. ويجب أن تقضي 12 سنة على الأقل من تلك العقوبة. وأنكرت ستوده جميع التهم الموجهة ضدها.

بتاريخ:  2021-07-22

قراءه الخبر
شكرا لك

Related Posts