محلية النواب: مبادرة حياة كريمة محور نهضة مصر التي وضعها السيسي للجمهورية الجديدة

News




أ ش أ


نشر في:
الأربعاء 21 يوليه 2021 – 4:38 م
| آخر تحديث:
الأربعاء 21 يوليه 2021 – 4:38 م

أكد عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب النائب أسامة الأشموني أن مبادرة “حياة كريمة” الرئاسية محور نهضة مصر الحديثة التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي لبناء الجمهورية الجديدة، مؤكدا أن هدف الجمهورية الجديدة هو إطلاق مشروعات ضخمة وتوفير “حياة كريمة” لجميع المصريين.

وقال الأشموني، في – تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط – ، إن الرئيس السيسي ومنذ اليوم الأول أدرك جيدًا أن بناء الإنسان وتوفير حياة كريمة له هو أحد محاور الأمن القومي المصري والحفاظ على الدولة المصرية، مؤكدا أن إيمان الرئيس السيسي بالإنسانية هو أساس إطلاق هذه المبادرة التي تمثل طوق نجاة للريف والقرية المصرية.

وأضاف أن إطلاق المبادرات التي تصب في تحقيق التنمية المستدامة ومنها “حياة كريمة” لب بناء الجمهورية الجديدة ومصر الحديثة التي تؤمن بالإنسانية وتوفير معيشة تليق بالمواطن المصري، مؤكدا أن “حياة كريمة” ستساهم في تطوير الحياة للإنسان وبناء الشخصية الوطنية للمصريين.

بدأت الدولة المصرية في تنمية محافظات الصعيد، بعد أن كان مهمشا لعقود، وتأتي مبادرة “حياة كريمة” لتحسين مستوى 60% من المواطنين الذين يعيشون في الريف المصري.

ونوه إلى أن مبادرة “حياة كريمة” تستهدف تغطية 660 قرية في الصعيد بخدمات الصرف الصحي ومياه الشرب خلال العام المالي المقبل، وكذا إنشاء 5.5 ألف فصل دراسي في 413 قرية، واستكمال وإنشاء 19 مستشفى، تأهيل ترع بطول 1505 كم في 544 قرية.

وأشار إلى أن المبادرة الرئاسية تأتي فى إطار تنفيذ رؤية الدولة للتنمية المستدامة التى أطلقها الرئيس السيسي في فبراير 2016، لتجعل مصر في مصاف دول العالم التي تعمل على توطين أهداف التنمية المستدامة في الريف، مؤكدا أن المبادرة تعد الأولى من نوعها في تاريخ مصر وتستهدف تحسين مستوى معيشة حوالي 60% من المواطنين.

وأشار عضو لجنة الإدارة المحلية، إلى أن للمبادرة محورا اقتصاديا هام، حيث تعمل على رفع مستوى الدخل الحقيقي لسكان الريف وتوفير فرص عمل مؤقتة ودائمة عن طريق التوسع فى المشروعات الإنشائية كثيفة العمالة مما يساهم في توفير فرص عمل والقضاء على البطالة.

وقال الأشموني إن لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب برئاسة النائب المهندس أحمد السجيني على تواصل دائم ومستمر مع كافة الأطراف المعنية بتنفيذ حياة كريمة لتقديم الدعم الفني من أجل إنجاحها باعتبارها مشروع قومي لمصر في القرن الجديد، مؤكدا أن اللجنة لديها خبرات كبيرة وتعمل على أرض الواقع بهدف توفير كافة المعلومات عن القرى الأكثر احتياجا وكذلك المساهمة الفاعلة في بناء منظومة بني تحتية للمواطن المصري.

ولفت إلى أن اللجنة وعلى مدار الأونة الأخيرة وهي تقوم بجولات ميدانية في عدد من المحافظات بهدف القيام بدورها الرقابي والتعرف على مشكلات الأجهزة والمواطنين على أرض الواقع، مؤكدا أن الحكومة تقوم بالاستجابة لكافة ملاحظات اللجنة إيمانا منها بأن الجميع يعمل من أجل الوطن والمواطن.

واختتم الأشموني تصريحه، بتقديم التهنئة للرئيس السيسي ولمصر على إطلاق هذه المبادرة، كما قدم التهنيئة للرئيس ولشعب مصر العظيم بمناسبة عيد الأضحى المبارك، معربا عن أمنيته بأن يعيد الله هذه الأيام المباركة على مصر قيادة وحكومة وشعبا.

يذكر أن يوم 2 يناير 2019.. كان تاريخًا فاصلًا في حياة الملايين من المواطنين بقرى الريف المصري وتحديدًا القرى الأكثر احتياجًا، حيث كُتب فى هذا اليوم شهادة ميلاد حقيقية لهذه الفئات الأكثر احتياجًا بتوجيه الرئيس السيسي، بإطلاق مبادرة “حياة كريمة” لتحسين مستوى المعيشة في آلاف القرى المصرية، حيث قال الرئيس السيسى وقتها عبر حسابه الرسمي على مواقع التواصل الاجتماعى: ” أوجه الدعوة لمؤسسات وأجهزة الدولة، بالتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني، و برعايتي المباشرة.. لإطلاق مبادرة وطنية على مستوى الدولة لتوفير حياة كريمة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا خلال العام 2019.. تحيا مصر”.

ومنذ عام 2019 وحتى الآن تحصد الملايين من الأسر الفقيرة والمتوسطة، في القرى والريف، ثمار مبادرة حياة كريمة التي أطلقها الرئيس السيسي، حيث استطاعت مبادرة حياة كريمة بمشروعاتها فى أقل من عامين أن تغير حياة الملايين وترفع مستوى المعيشة فى التجمعات الريفية المستهدفة.

Related Posts