«أبوشقة» يهنئ الرئيس والشعب المصرى بعيد الأضحى المبارك

News




محمد فتحي


نشر في:
الأحد 18 يوليه 2021 – 6:00 م
| آخر تحديث:
الأحد 18 يوليه 2021 – 6:00 م

تقدم المستشار بهاء الدين أبوشقة، رئيس حزب الوفد ووكيل أول مجلس الشيوخ، بالتهنئة إلى الرئيس عبدالفتاح السيسى، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، أعاده الله على الأمتين العربية والإسلامية فى مشارق الأرض ومغاربها باليمن والخير والبركات.

وقال أبوشقة فى بيان له اليوم، إن حزب الوفد يدعم ويساند ما تقوم به الدولة المصرية فى ظل توجيهات الرئيس السيسى نحو بناء وطن راسخ قادر على مواجهة التحديات وتحقيق آفاق التنمية فى كل المجالات، لتحقيق ما يصبو إليه الشعب المصرى العظيم من تحقيق الاستقرار الأمنى والسياسى والاقتصادى فى ظل الجمهورية الثانية.

وأشار رئيس حزب الوفد إلى أن مصر ستظل آمنة مستقرة فى ظل قيادة الرئيس «السيسى» الحكيمة للبلاد، الذى يثبت يوماً بعد يوم أنه قائد قوى شجاع ومحنك سياسياً، مؤكدا وقوف الحزب بكل تشكيلاته خلف قائد مصر من أجل بناء وطن راسخ قادر على الحفاظ على مقدراته.

كما تقدم «أبوشقة» بالتهنئة إلى الفريق أول محمد زكى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، وإلى الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، والضباط والجنود، بمناسبة هذه الأيام الكريمة، مؤكداً أن القوات المسلحة درع الوطن وحامى حمى ترابه ومقدساته وشعبه، وأن القوات المسلحة هى عمود الخيمة التى يركن إليها الوطن.

كما تقدم «أبوشقة» بالتهنئة إلى وزير الداخلية اللواء محمود توفيق وقيادات جهاز الشرطة بهذه المناسبة العطرة، مؤكداً أن الشرطة عين الوطن الساهرة لحماية مقدراته وأفراده والحفاظ على الأمن العام، وأن جهاز الشرطة جهاز وطنى يعمل لخدمة أبناء الوطن ولا ينسى تضحيات الشرطة فى مواجهة الإرهاب حتى تحقق الأمن والاستقرار.

وتقدم رئيس حزب الوفد إلى فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب ومفتى الجمهورية الدكتور شوقى علام ووزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة والقيادات الدينية بالتهنئة بهذه المناسبة.

كما بعث «أبوشقة» بأرق التهانى إلى أبناء الشعب المصرى العظيم صاحب الملحمة الكبرى الذى يثبت يوماً بعد يوم أنه شعب أصيل يقف على قلب رجل واحد عند المحن والشدائد ولا يتأثر بأى محاولة خبيثة لتقسيم وحدة أبنائه لأجندات خارجية.

وأشار إلى أن الشعب المصرى بقائده الوطنى هو المفتاح الأول، وجيشه الوطنى وشرطته الوطنية هما الصخرة الصلبة التى تحطمت وستتحطم عليها خيالات المتآمرين وتحيا مصر.

Related Posts