صحف في بيروت: مصر تتحرك لبنانيا وعربيا ودوليا لإنقاذ لبنان

News




بيروت – أ ش أ


نشر في:
الخميس 15 يوليه 2021 – 12:27 م
| آخر تحديث:
الخميس 15 يوليه 2021 – 12:27 م

سلطت الصحف اللبنانية الصادرة صباح اليوم الضوء على تصريحات الرئيس عبدالفتاح السيسي لدى استقباله رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري في القاهرة أمس، حيث أفردت أغلب الصحف صور اللقاء على مساحة واسعة في صدر صفحاتها الأولى، معنونة بأن مصر تتحرك لبنانيا وعربيا ودوليا لإنقاذ لبنان.

وتحت عنوان “مصر تتحرك لبنانيا وعربيا ودوليا لإنقاذ لبنان”، نشرت جريدة الشرق اللبنانية تقريرا أكدت فيه أن الرئيس عبدالفتاح السيسي قدم دعمه الكامل للمسار الهادف إلى إعادة الاستقرار في لبنان، مشددا على أهمية تكاتف مساعي الفرقاء اللبنانيين لتسوية أي خلافات لإخراج لبنان من الحالة التي يعيشها حاليا.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس السيسي دعا لإعلاء مصلحة لبنان الوطنية بما يساعد في صون مقدرات الشعب اللبناني.

وكتبت صحيفة النهار اللبنانية في عددها الصادر اليوم تقول إن التحرك المصري حيال لبنان بلغ ذروته بالتزامن مع التحرك الفرنسي، مؤكدة أن الحريري في زيارة لمصر تم ابلاغه بدعم القاهرة له ولجهود تأليف الحكومة.

من جانبها، أشارت صحيفة اللواء اللبنانية أن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري قدم تشكيلته الحكومية الجديدة أمس فور عودته من القاهرة بعد لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤكدة أن هناك تنسيق رفيع المستوى من أجل لبنان.

ونقلت الصحيفة تصريحات الحريري التي أشاد فيها بجهود مصر الحثيثة والصادقة لحشد الدعم الدولي للبنان على شتى الأصعدة في ظل استمرار التحديات الصعبة التي يواجهها الشعب اللبناني خاصة على المستوى السياسي والاقتصادي، مؤكدا اعتزاز لبنان بالعلاقات التاريخية والوطيدة بين البلدين.

وسلطت صحيفة نداء الوطن اللبنانية في عددها الصادر اليوم الضوء على زيارة الحريري لمصر مشيرة إلى إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي دعم مصر الكامل لمساره السياسي.

وكان رئيس الحكومة اللبناني المكلف سعد الحريري قد أعلن، في مؤتمر صحفي للحريري عقب لقاءه بالرئيس اللبناني ميشال عون ببعبدا، تقديم تشكيل جديد بالحكومة للرئيس اللبناني ميشال عون تضم 24 وزيرا من الاختصاصيين وفقا للمبادرة الفرنسية لحل الأزمة اللبنانية وتماشيا مع مبادرة رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري لحل أزمة تعطيل تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة الممتدة منذ شهر أكتوبر الماضي.

وجاء هذا اللقاء فور عودة الحريري إلى بيروت بعد زيارته صباح أمس للقاهرة والتي التقى خلالها الرئيس عبد الفتاح السيسي ووزير الخارجية المصري سامح شكري.

Related Posts