بابا الفاتيكان يغادر المستشفى بعد الخضوع لجراحة في القولون

News




أحمد بدراوي


نشر في:
الأربعاء 14 يوليه 2021 – 2:57 م
| آخر تحديث:
الأربعاء 14 يوليه 2021 – 2:57 م

قالت إذاعة الفاتيكان الناطقة باللغة العربية، نقلًا عن مدير دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي مانيو بروني اليوم الأربعاء، إن البابا فرنسيس – 84 عامًا – قد غادر صباحًا مستشفى جيميلي وعاد إلى دار سانتا مارتا بالفاتيكان.

وأضاف الفاتيكان، إن البابا قد توقف قبل العودة عند بازيليك القديسة مريم الكبرى للصلاة والشكر على الانتهاء الجيد لفترة البقاء في المستشفى.

وفي 5 يوليو الجاري، ذكر المسؤول الإعلامي بالكرسي الرسولي ماتيو بروني، أن البابا فرنسيس في حالة عامة جيدة وهو يقظ ويتنفس بدون مساعدة.

وتابع – حسب بيان رسمي من الفاتيكان – أن التدخل الجراحي لعلاج ضيق في القولون بسبب رتوج قد شمل استئصال الجزء الأيسر من القولون، أما فيما يتعلق ببقاء البابا فرنسيس في المستشفى فمن المفترض أن يكون لـ 7 أيام.

وكان قد أعرب فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب، عن تمنياته بالشفاء العاجل لبابا الفاتيكان البابا فرنسيس، خلال تغريدة كتبها شيخ الأزهر عبر حسابه الرسمي على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”.

وكتب شيخ الأزهر باللغتين العربية والإنجليزية: “أتمنى لأخي العزيز فرنسيس الشفاء العاجل واسترداد عافيته ليواصل عطاءه من أجل الإنسانية”.

One thought on “ بابا الفاتيكان يغادر المستشفى بعد الخضوع لجراحة في القولون

اترك تعليقاً