الخميس : 23 - نوفمبر - 2017 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

قرار رئيس الوزراء بتعيين حملة الماجستير يتسبب في نشوب أزمة بين الخريجين وكلية الحقوق بالمنصورة

جامعة المنصورة- صورة أرشيفية

سادت حالة من الغضب بين حاملي درجة الماجستير بكلية الحقق جامعة المنصورة، علي خلفية القرار الذي أصدره رئيس مجلس الوزراء بتعيين حملة الدكتوراة والماجستير في الجهاز الإداري للدولة دفعة 2014 علي أن يكون اعتماد شهادات الماجستير والدكتوراة دفعة 2014، ولكن كلية الحقوق جامعة المنصورة تأخرت في اعتماد النتائج حتي يناير 2015 رغم أن النتيجه أعلنت في 2014.

يقول السيد مراد، أحد طلاب الماجستير: " بما أننا حملة ماجستير دور اكتوبر 2014 فيحق لنا التعيين في الجهاز الاداري للدولة، طبقا للقرار الوزاري الصادر بتعيين دفعة 2014، ولكن تأخرت الكلية في اعتماد النتائج حتي يناير 2015 مما فوت علينا فرصة التعيين".

وأضاف "طالبنا كثيرا من إدارة الكلية العدول عن قرار الإعتماد في 2015 ويكون 2014 طبقا لواقع الحال وتم وعدنا بذلك ولكن دون جدوي".

وأكد محمد علي، أن العديد من الكليات الأخري اعتمدت النتائج في 2014 خدمة لطلابها ليلحق خريجوها بفرص التعيين في الجهاز الاداري للدولة، وكنا نأمل أن تحذو جامعة المنصورة حذو تلك الجامعات الا انها اصرت وبدون إبداء أسباب أو مسوغ قانوني علي موقفها المتعنت تجاه طلابها، الأمر الذي أضرنا صررا بالغا، وقد تقدمنا بعدة شكاوي لرئيس الجامعة ووزير التعليم العالي ورئيس مجلس الوزراء ولم يلتفت لنا أحد.

 الكلمات المتعلقة

  • لا توجد كلمــات
  •  تعليقات الزوار

    اقرأ ايضا

    أهم الأخبار

    الدليل التجارى

    المزيد

    test

    السيارات

    أبو يوسف للحلويات

    محلات متنوعة

    شركة سوا4

    تصميم و برمجة

    الأخبار و المقالات


    بوابة الدقهلية على الفيس بوك