الجمعة : 24 - نوفمبر - 2017 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

«الترع» طريق الهروب الكبير من «جحيم الحرارة» في الدقهلية

«الترع» طريق الهروب الكبير من «جحيم الحرارة» في الدقهلية

لم يجد الأطفال والصبية بقرى محافظة الدقهلية وسيلة للهروب من ارتفاع درجات الحرارة والصيام، إلا بالقفز والسباحة بمياه الترع والمصارف المائية.

ورصدت عدسة بوابة الدقهلية، تنافس الأطفال بالسباحة في مياه البحر الصغير والترع المتفرعة منه بقرى البصراط والمواجد وغيرها بشمال الدقهلية، لتلطيف درجة الحرارة والتنافس بين الصبية على الأكثر مهارة في السباحة.

ويقف المارة أحيانا لتشجيع أحد السابحين والهتاف باسمه أو للاستماع بمشاهدة استعراض «السباحين الصغار» لمهاراتهم في السباحة والغطس، لتتحول الترع إلى حلبة سباق شبه رسمية.

وأكد محمد عادل، أحد المشاركين، أنه يذهب يوميا للسباحة مع أصدقائه عقب صلاة الفجر والعصر ويخلعون ملابسهم للسباحة والتسابق، مشيراً إلى أنها وسيلة ترفيهية في يوم طويل حار وهم صائمون بلا مياه.

ويضيف أشرف خونيس، مدرس بقرية البصراط: «الأطفال يتنافسون باستعراض مهاراتهم بالسباحة بالترع لعدم توفر حمامات سباحة أو مرافق ترفيهية يترددون عليها، محذرا من اصابتهم بأي أمراض معدية قد يسببها الماء العكر».





 تعليقات الزوار

اقرأ ايضا

أهم الأخبار

الدليل التجارى

المزيد

test

السيارات

أبو يوسف للحلويات

محلات متنوعة

شركة سوا4

تصميم و برمجة

الأخبار و المقالات


بوابة الدقهلية على الفيس بوك