الأحد : 21 - أكتوبر - 2018 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

وزير الداخلية يشارك فى حفل تأبين ضحايا ومصابي حادث تفجير مديرية الأمن.. ويؤكد: نبذل الغالي والنفيس من أجل الوطن

سالى نافع 2014-12-26 01:59 AM أخبار

مديرية أمن الدقهلية بعد إستهدافها بسيارة ممفخخة- صورة أرشيفية

أكد اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية على أن تكريم أسر ضحايا ومصابى تفجير مبنى مديرية أمن الدقهلية هو أقل شيئاً يمكن أن تقدمه وزارة الداخلية لهم، مشيراً إلي أن "سقوط شهداء ومصابين من رجال الشرطة يزيدهم إصرار".

وقال وزير الداخلية الذى قاد مع الجيش موقعة الإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي عقب إحتجاجات واسعة ضد حكمه وجماعة الإخوان فى 30 ينويو عام 2013، خلال تواجده بالمنصورة يوم الأربعاء لتأبين ضباط الشرطة الذين سقطوا في تفجير مبنى مديرية أمن الدقهلية، بحضور أسر المصابين والضحايا، أن ما تقدمه الشرطة من تضحيات هي فداء لأمن الوطن وسلامة شعبه ومقدراته، وهو وفاءً للعهد الذي قطعه رجال الشرطة ببذل الغالي والنفيس فى سبل تحقيق واجبهم الوطني.

وكانت مديرية أمن الدقهلية قد جري تفجيرها في 24 من شهر ديسمبر عام 2013، عقب إستهدافها بسيارة مفخخة يقودها أحد أعضاء تنظيم بيت المقدس، أحد المنظمات الإرهابية الإسلامية التى تنشط فى شمال سيناء، وأسفر عن مقتل وإصابة الشعرات من ضباط وجنود الشرطة.

وأعتبر الوزير الذى تم تكليفه بتولي وزارة الداخلية في 5 يناير 2013. بحكومة هشام قندييل إبان حكم الرئيس السابق، وخلفا ً لمستشار الرئيس المصري للشئون الأمنية ومكافحة الإرهاب الحالي، أحمد جمال الدين، أن "البلاد تعيش عصراً ذهبيا بترابط القضاء والشرطة والجيش، ونحن ننشد الأحسن لتحقيق الأمان الكامل لشعبنا".

وأشار إبراهيم إلي أن الشرطة نجحت فى تصفية "خمسة من أخطر عناصر تنيظم بيت المقدس" أشتركوا فى حادث الفرفرة- الذى استهدف ضباط جيش وجنود بإحدى الكمائن بمحافظة الوادي الجديد، الأسبوع الماضى فى مدينة الزقازيق، مضيفاً " الشرطة نجحت فى كشف وإجهاض العديد من المخططات الآثمة داخل وخارج البلاد، وتصفية البؤر الإجرامية وضبط العديد من العناصر الجنائية الخطرة والهاربين من تنفيذ الأحكام القضائية"،

كما قام وزير الداخلية بوضع إكليلاً من الزهور على النصب التذكارى لشهداء الشرطة بالدقهلية، مطالبا بتوفير أقصى درجات الرعاية الإجتماعية والصحية لأسر الشهداء والمصابين والتواصل معهم بصورة دائمة.

حضر الحفل محافظ الدقهلية اللواء عمر الشوادفي، قائد الجيش الثاني الميداني، مساعد الوزير لمنطقة شرق الدلتا، مدير أمن الدقهلية، مدير المباحث الجنائية، لفيف من القيادات الامنية والتنفيذية، وفد من الأزهر والكنيسة، وأعضاء النادى العام والفرعى للشرطة.

 تعليقات الزوار

اقرأ ايضا

أهم الأخبار

الدليل التجارى

المزيد

test

السيارات

أبو يوسف للحلويات

محلات متنوعة

شركة سوا4

تصميم و برمجة

الأخبار و المقالات


بوابة الدقهلية على الفيس بوك