الخميس : 19 - أكتوبر - 2017 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

باحثون: ظهور الساعات الضوئية سيعيد تعريف الثانية ويغير الوقت العالمي

كشف الباحثون عن زيادة دقة الوقت مع الجيل الجديد من الساعات، المعروف بـ«الساعات الضوئية»، بعد عقود من استخدام الأخرى الذرية.


ومن المنتظر أن تعيد الساعات الضوئية «أوبتيكال كلوكس»، تعريف الثانية، لنحظى بوقت أطول في اليوم.

 

 ولأن الوقت العالمي مهم جدا، إذ أن الثانية المحددة في النظام الدولي للوحدات، تعتمد عليها جميع أجهزتنا الإلكترونية، وشبكات الطاقة الكهربائية والشبكات المالية، جرى استخدام الساعات الذرية منذ (1967)، والتي تقيس اهتزاز ذرة السيزيوم للحفاظ على الوقت كما هو، إلا أن أفضل ساعة ذرية قد تراكم خطأ يقدر بواحد نانوثانية في الشهر الواحد، ما يعني أننا خسرنا من وقتنا يومان منذ نشأة الأرض.

 

كما أن الساعات الضوئية والتي تعمل كنظيرتها الذرية،، تعتبر أكثر دقة، فهي تقيس اهتزاز الذرات أو الأيونات بترددات أعلى بحوالي (100 ألف) مرة.

 

وبتشغيل فريق الباحثين لنظام الوقت الجديد لمدة (25) يوما، اكتشفوا أن الخطأ فيها أقل من (0.20)، نانوثانية، أي أننا كنا سنفقد (100) ثانية فقط من عمر الكون (14 مليار عام) باستخدام هذه الساعة.

 الكلمات المتعلقة

  • لا توجد كلمــات
  •  تعليقات الزوار

    اقرأ ايضا

    أهم الأخبار

    الدليل التجارى

    المزيد

    test

    السيارات

    أبو يوسف للحلويات

    محلات متنوعة

    شركة سوا4

    تصميم و برمجة

    الأخبار و المقالات


    بوابة الدقهلية على الفيس بوك