الأحد : 21 - أكتوبر - 2018 م

رئيس مجلس الإدارة
حسنى محمود

رئيس التحرير
وليد عادل

بالفيديو| رسائل أمهات المنصورة لأبنائهن في عيد الأم: «صلوا وحبوا وسيبوا الموبيل من إيدكم»

لطالما تعاني الأم طيلة حياتها في تربية أطفالها، حتى بعد أن يشبوا وتخرج منهم رجالاً ونساءً يبنون الحضارات والأمم، فضريبة الأمم هي التعب، والتعامل مع الأبناء، لصقل صفاتهم، وغرس القيم النبيلة فيهم.

 

ويأتي عيد الأم، ليكرمها، ويخصص لها يوماً يمنحها فيه الأبناء من عطفهم ولو كان بهدية صغيرة، تعبيراً عن حبهم لها، وشكراً لكل ما تعانيه معهم، ولذلك سألت «بوابة الدقهلية»، الأمهات في عيدهن عن الرسائل التي يوجهونها لأبنائهم، وعن شكاويهن منهم.

 

وجاءت نصائح الأمهات متشابهة إلى حد كبير، فكلهن وصين أبنائهن بالحفاظ على صلاتهم، ودينهم، وأخلاقهم، وحسن تعاملهم مع الآخرين، والانتباه لدراستهم، وعدم إضاعة وقتهم فيما لا ينفعهم، ويسلب منهم أعمارهم، وصحتهم، هباءً.

 

كما أوصت الأمهات أبنائهن بالحب، وعدم السير وراء المظاهر والماديات، فالحياة تسير بالمحبة، وتحتاج لها لكي تعيش، وطالبن أبنائهن الرجال، بعدم الضحك على الفتيات، بالحب، ومن بناتهن، بأن يحببن ولا ينظرن للمال فقط، لافتين لأهمية الاستمتاع بالحياة، ومعرفة قيمتها، وقيمة الفرحة.


فيما رأت بعض الأمهات أن الأبناء يتعاملن بندية مع آبائهم وأمهاتهم، وهو تصرف خاطئ، فالوالدين، كل ما يهمهم هو مصلحة أبنائهم، لا السيطرة عليهم، أو فرض الوصاية، وكل ما يقولونه لهم، لمصلحتهم وليس من باب التعنت.

 

بينما اشتكت الأمهات من أطفالهن الذين اختطفتهم التكنولوجيا من حياتهم، وألعابهم، ودراستهم، فرجونهم بأن يتركن الألعاب الإلكترونية، والهواتف النقالة، والانتباه لحياتهم، ودراستهم ومستقبلهم.

 

كما طالبت بعض الأمهات العاملات من أبنائهن أن يشعروا بمعاناتهن وتعبهن في العمل، والمنزل، وألا يزيدوا من أحمالهن، بإلقاء ألعابهم، وحاجاتهم على الأرض، وأن يسمعوا كلام أمهاتهم، ويرفقوا بهن.  

 الكلمات المتعلقة

 تعليقات الزوار

اقرأ ايضا

أهم الأخبار

الدليل التجارى

المزيد

test

السيارات

أبو يوسف للحلويات

محلات متنوعة

شركة سوا4

تصميم و برمجة

الأخبار و المقالات


بوابة الدقهلية على الفيس بوك